وفاة المعلق الرياضي المخضرم محمد رمضان عن عمر يناهز 91 عاماً

المعلق محمد رمضان
المعلق محمد رمضان

رحل عن عالمنا، صباح اليوم الاثنين، المعلق الرياضي السعودي المخضرم محمد رمضان، عن عمر يناهز 91 عاماً، بعد صراع مع المرض.

رمز من رموز الرياضة السعودية:

ارتبط اسم “محمد رمضان” ارتباطًا وثيقًا بالنجاحات والإنجازات التاريخية التي حققتها الرياضة السعودية، خاصة خلال فترة تعليقه على مباريات المنتخب الوطني.

مسيرة حافلة بالإنجازات:

يُعد رمضان أحد أقدم المعلقين على مستوى الشرق الأوسط، حيث أمضى أكثر من 40 عامًا خلف الميكروفون الرياضي، وشارك في التعليق على العديد من البطولات والمباريات الهامة، تاركًا بصمة مميزة في ذاكرة عشاق الرياضة.

من الصحافة إلى التعليق:

بدأ “محمد رمضان” مسيرته المهنية بالتخصص في العلوم السياسية، إلا أن شغفه بالرياضة جعله يتجه صوب الصحافة، حيث عمل صحفيًا ومراسلاً ميدانيًا، قبل أن يبدأ مسيرته المميزة في مجال التعليق الرياضي.

صاحب الحنجرة الذهبية:

تميز “محمد رمضان” بصوته الجهوري ولهجته المميزة، ما جعله يُلقب بـ “صاحب الحنجرة الذهبية”.

 

 

رحيل أسطورة:

يُعد رحيل “محمد رمضان” خسارة كبيرة لعالم الرياضة السعودية، حيث فقدت أحد رموزها الكبار الذين ساهموا في نشر ثقافة الرياضة وحبها بين الأجيال.

نقاط هامة:

  • توفي المعلق الرياضي السعودي المخضرم محمد رمضان عن عمر يناهز 91 عاماً.
  • ارتبط اسم “محمد رمضان” بالنجاحات والإنجازات التاريخية التي حققتها الرياضة السعودية.
  • يُعد رمضان أحد أقدم المعلقين على مستوى الشرق الأوسط، حيث أمضى أكثر من 40 عامًا خلف الميكروفون الرياضي.
  • تميز “محمد رمضان” بصوته الجهوري ولهجته المميزة، ما جعله يُلقب بـ “صاحب الحنجرة الذهبية”.
  • يُعد رحيل “محمد رمضان” خسارة كبيرة لعالم الرياضة السعودية.

تعازينا الحارة لعائلة الفقيد وللرياضة السعودية عامة.