وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان: الاعتراف بإسرائيل مشروط بحل القضية الفلسطينية

فوري16 يناير 2024
وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان
وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان

أعلن وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، الثلاثاء، أن المملكة مستعدة للاعتراف بإسرائيل إذا تم حل القضية الفلسطينية.

وقال بن فرحان، خلال المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، إن الخطوة الأولى لحل القضية الفلسطينية هي وقف إطلاق النار.

وأضاف أن السلام الإقليمي لا يمكن أن يحدث إلا من خلال السلام للفلسطينيين من خلال دولة فلسطينية.

وردا على سؤال عما إذا كانت السعودية مستعدة للاعتراف بإسرائيل كجزء من اتفاق أوسع، قال بن فرحان: “بالتأكيد”.

وشدد على أن السعودية تركز على الحرب في غزة بسبب تأثيرها على الفلسطينيين، مشيرا إلى أن الحرب أسفرت عن مقتل ما يقرب من 30 ألف مدني فلسطيني.

واعتبر بن فرحان أن الحرب في غزة تمثل خطرا على الأمن الإقليمي، ولا تساهم في تحقيق السلام.

يذكر أن السعودية كانت ترفض الاعتراف بإسرائيل حتى الآن، وذلك بسبب دعمها للشعب الفلسطيني ورفضها للاحتلال الإسرائيلي.

ويعتبر الإعلان السعودي عن استعداد المملكة للاعتراف بإسرائيل تطورا مهما في العلاقات بين البلدين.